الأحد، 30 سبتمبر، 2012

لا تقتلوا الورد


لا تقتلوا الورد
فالورد لا يموت
سيبقى يحاول و يطاول
و من رحم الإقصاء
و سياسة القمع
و قطع الطريق أمام الجيل
سيولد المجد
***...

الاثنين، 24 سبتمبر، 2012

فداك نفسي


فداك رسول الله نفسي             قليل في حقك الدنيا فداء
كريم سجاياك لست ترضى       لنا دون العلا بيرحاء
عظيم أخلاقك في صفات          حباك الله بها و بهاء...
و دانت لك الدنيا اعترافا          بفضل ليس يدانيه جزاء
رسمت للعالمين مسارا           منيرا للظلمات جلاء
فلا نامت أعين الحاقدين          ولاطابت مجالس السفهاء
و لا قال القائلون بجهل           في شأنك إلا زادوك علاء
إذا شاء الله للناس خيرا          ‏تداعت ألسن الكافرين عواء
فيزداد رسول الله اتباعا           و يزداد أعداء الله عناء
نبايعك يا رسول الله و أهل       السماء قبل الأرض ولاء
صور الا رسول الله 2013 ـ توقيعات رمزيات الا رسول الله ، فداك ابى وامى يا رسول الله

الجمعة، 21 سبتمبر، 2012

القرآن



كلمات في القرآن العظيم جاءت متتابعة، يعني نفس الكلمة تأتي في السياق مرتين، أعجبني  تتبعتها لا أعرف لماذا ؟
ربما من باب التسلية مع القرآن.
و هذه الكلمات و الآيات التي وردت فيها:
1. الكتاب كتاب 
"نَبَذَ فَرِيقٌ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لَا يَعْلَمُونَ" البقرة (101)
2. الهدى هدى 
"قُلْ إِنَّ الْهُدَى هُدَى اللَّهِ" آل عمران 73...

الخميس، 20 سبتمبر، 2012

حشف و سوء كيله


قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: لا خير في قوم ليس فيهم سفيه، و ذلك أن رجلا لطم عمر على وجهه فقام رجل من القوم و ضرب بالرجل على الأرض انتقاما لعمر، مع ذلك قال عنه عمر ما قال.
الذي يحدث اليوم بين سفهاء الغرب و سفهاءنا من

الأربعاء، 19 سبتمبر، 2012

"فسيكفيكهم الله"


كلما أردت أن أكتب شيئا في هذا الموضوع يضيق صدري و لا ينطلق لساني و أحس أني مهما قلت أكيد أنه لا يفي و لا يكفي أمام أن يتكفل الله سبحانه و تعالى بالدفاع عن نبيه حتى قبل أن يفكر أفجر فاجر فيهم في النيل من أطهر ما خلق الله من البشر صلى الله عليه و سلم، يقول الله سبحانه و تعالى في كتابه

الجمعة، 14 سبتمبر، 2012

مشروع مدينة بوقزول الجديدة

         جميل جدا أن تبني الدولة مشاريع كبرى حتى لو أنفقت فيها أموال طائلة فماعليهش قبل أن ينفد البترول، و حتى تجد الأجيال القادمة شويئا ـ تصغير كلمة شيء ـ نذكر به عندها مقابل هذه الأموال الطائلة التي تصرف في اللعب و الرقص و أحيانا في لا شيء.
        المهم من الطريق السيار إلى مشروع مدينة بوقزول هناك شيء يذكر و إن كان بالنسبة للإمكانيات لا شيء، و هذا المشروع من عهد بومدين عليه رحمة الله الذي أنجز مشروع ألف قرية اشتراكية، على ما في المشروع من نقائص لكن يغطي هذه النقائص أن في الألف القرية ألف مسجد، و على ما أظن أنه بسبب هذه المساجد فالألف قرية كلها متجهة إلى القبلة، وهذا ظاهر جدا في بلدية عريب لأن أقرب مسجد للقبلة هو مسجد القرية و حتى القرية كلها من أقصاها إلى أقصاها متجهة نفس اتجاه المسجد، لأن النسيج العمراني لا يسمح ببناء القرية في اتجاه و المسجد في اتجاه آخر، المهم كل هذا يحسب إن شاء الله لبومدين و نسأل الله أن يكون في ميزان حسناته.

        و اليوم جاء دور مدينة بوقزول فمن أين لها ببومدين

        هذه المدينة مائة بالمائة جزائرية و ليس فيها شيء من بناء الإستعمار

        فمن المفروض في أمة الإسلام أنهم إذا أرادوا بناء مدينة جديدة أن يبدؤوا أولا بالمسجد و يوجهوه إلى القبلة توجيها صحيحا، ثم بعد ذلك تبنى من حوله البيوت و المرافق العامة و يكون بذلك تلقائيا كل شيء موجه إلى القبلة، يقول الله سبحانه و تعالى: "وَاجْعَلُوا بُيُوتَكُمْ قِبْلَةً"، و بهذا لا تعطى الفرصة لهؤلاء البناة الذين يستوي عندهم بناء المسجد ببناء الملعب و المحطة و العمارة، هؤلاء الذين يراعون في بناء المسجد المقاييس الدقيقة بل و العالمية إذا تعلق الأمر بالجدران و الزخرفة، أما توجيه المسجد إلى القبلة فهذا يُنظر إليه بعد المحافظة على النسيج العمراني الذي صممته في كل المدن الجزائرية و ليس فقط في عريب فرنسا، فهل فرنسا تهتم بتوجيه المدن التي بنتها إلى القبلة حتى نتبعها بعد 50 سنة من الإستقلال.

أين الإستقلال ؟
          و في هذه المدينة أيضا، آخر شيء ممكن يأخذونه بعين الإعتبار، بل يجدونه تضييع وقت هو توجيه هذه المدينة إلى القبلة، و هذه صورة المشروع ببرنامج جوجل أرض و الخط الأصفر يشير إلى اتجاه الكعبة

الثلاثاء، 11 سبتمبر، 2012

القرآن

           "قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا"
قرأت بعض التفاسير لهذه الآية من كتاب الله لعلي أجد بعض ما ذهب إليه تفكيري في تفسيرها، فوجدت أن التفاسير قد أجمعت على أمرين ـ أو هكذا فهمت أنا ـ:
الأول: على أن القرآن العظيم معجز بنفسه، يعني لا أحد من الجن و الإنس يستطيع بنفس الحروف أن يأتي بهذا التعبير الراقي البديع

السبت، 8 سبتمبر، 2012

أطلق لحيتك



أطلق لحيتك
كفاك حلقا لها
ففي حلقها مسخ
و تركها فسخ
لعقد
بينك و بين من باع
و من بدل الثرى بالثريا
و أخلد إلى الأرض
و استسلم
و ترك الصراع

الخميس، 6 سبتمبر، 2012

نكتة الرفق بالحيوان



       الأولويات في الإسلام تتسع مثل دوائر الماء إذا ألقيت فيه حجرا لتشمل كل ما من ممكن لها شمله، فالرفق مثلا في فقه الأولويات يبدأ بالأهم ثم المهم  و هكذا إلى أن قال النبي صلى الله عليه و سلم: "دخلت امرأة النار في هرة ربطتها فلم تطعمها ولم تدعها تأكل من خشاش الأرض" نفس الهرة كانت صاحبة الحدث هذا الأسبوع في صلاة الجمعة و ذلك أن الإمام، و لأنه كان يقرأ الخطبة من الورقة ضرب للعالم أجمع ـ لو كان يسمع ـ أروع الأمثلة في اعتناء الإسلام بالحيوان  حيث قال في خطبته: عن أبي هريرة رضي الله عنهما.
       طبعا هو لم يترض عن الهرة التي كني بها أبو هريرة و لا عن غيرها، و لكنها زلة لسان أعرف ذلك.
لكني أعرف أيضا أنه استخفاف بعقول الناس لما الإمام لا يراجع خطبته جيدا مدة أسبوع كامل ليس له إلّاها، ثم إذا صعد فوق المنبر يأتي بالعجب.
و إذا أراد الدعاء يقول:اللهم اغفر لنا و لوالدنا، أيضا زلة لسان أعرف ذلك، لكن معناه أن كل من في المسجد إخوته، لكن المشكل من أبيه و هو مشكل كبير جدا، و يجيب الناس: آمين.
أنا لا أأمن على دعاءه هذا.
و إذا أراد أن يقيم الصلاة جاء بحديث أعوج ـ كما قال الألباني رحمه الله ـ إن الله لا ينظر إلى الصف الأعوج، هذا حديث باطل، لا يوجد له أثر في كتب أهل السنة . وقد صحَّتْ أحاديثُ كثيرةٌ في تَسوية الصّفوف فيها الغُنية عن هذا.
كذلك جملة يرحمكم الله التي يقولها أغلب الأئمة في هذا الموضع من الصلاة وردت في حديث العطاس، و لم ترد عن النبي صلى الله عليه و سلم في هذا الموضع.
هذا غيض من فيض
      و هذا كله لأنهم ضامنون أن لا أحد ينكر عليهم، و إن أنكر فلا شيء يتغير، و يبقى الحال على ما هو عليه إلى أن يحدث الله أمرا.

الأربعاء، 5 سبتمبر، 2012

"ما فرطنا في الكتاب من شيء"


قرأت عن بعض العارفين بالقرآن أنه قال: ما من مثال تقولونه بينكم إلا و في القرآن ما يدل عليه، و لقد صدق، لأن الله سبحانه و تعالى يقول "ما فرطنا في الكتاب من شيء". فحدثتني نفسي أن أحاول هذه الفكرة مع الأمثلة الشعبية المتداولة عندنا، فكان أن تمتعت كثيرا و أنا أحاول كلما تذكرت مثالا أن أجد له في كتاب الله ما يدل عليه

الثلاثاء، 4 سبتمبر، 2012

أرى المنكر


أرى المنكر لا أستطيع     أغيره فتغلي عروقي
أقول فلا ألق قبولا          فأسكت صونا لبوقي
أقول ما أراه صوابا         أمارس بعض حقوقي